“فعسى أن تكرهوا شيئا و يجعل الله فيه خيرا كثيرا”

هل هذا الفيروس و الأمور المصاحبة له تحدث علينا (ضدنا) ام لنا (لمصلحتنا)؟ بين هذان الخيارين عالمان، بالأول كبرياء و حزن و بالثاني بطولات و حِكَم، فإذا اخترنا ان نراه كأمر ضار كُليآ و كشيء يحصل فقط للبشر فهذا كبرياء، حيث أنه يُبيّن تضخم الأنا البشرية التي طغت و تكبرت لترى كل ما يحصل في هذا الكون على انه. حاصل عليها (محور الكون)، كأن الإنسان هو المكون الوحيد لهذه الطبيعة, و لكن لماذا لا نتسائل ان كان الفيروس حصل كسبب لاستمرار الطبيعة و الحياة و أنه نتاج لردة فعل إيجابية للمحافظة على الطبيعة ككل ضد الممارسات السلبية التي تسبب الإنسان…


Stoic self-consol

How un stoic to feel oppressed and abused for things that are out of your control and does not contribute to the greater good, regardless of all thoughts that tells you that more recognition at work is good because it will help a good man reach his goals; its indifferent. If you feel this place is not giving you what you deserve, then jump and get what is yours elsewhere , but never lament over circumstances, people judgments or allow a negative feeling to conquer you. A stoic is conqueror of self emotions and this is what you…


الدق فاللحام

***كثيرٌ من الدق يفك اللحام ، ولكن يقوي الكائنات

تخيل معي تلك العلاقه الممله التي ربما مررت بها، علاقه دون مفاجئات، دون قليل من شعور الغيره و كل شيء فيها متوقع، حتى. قليل من الفراق (شوق) مختفي فيها! نعم بالطبع انتهت لأنها لم تكن مستقره.

تخيل معي شخص لم تصبه حٌمى قط في حياته لأنه لم يخرج من بيته أبد، ثم خرج بعد خمسين سنه و أصابته حمى، الم يكن من الأفضل لو اصابته اكثر من حمى منذ الصغر و قوت مناعته؟

تخيل معي لو لم تصب بيروت اي حرب و كانت كل هذه المشاكل و الأحقاد تتجمع…


الخطاؤون من البشر

سهلين مع الناس و يسامحونهم لأنهم يرون ان الناس مثلهم يخطأون و ينسون و غيرها من الزلات و الهفوات اما المثاليين ف يرون ان الجميع يجب ان يكون مثالي فيقعو وحيدين لأن المثاليين لا يُشبههم احد و قد يقعو فريسة للأنا و لكن يوجد ناس مثاليين لأنهم فعلا فعلا قليلو الاخطاء و راقيين و هؤلاء تأبى نفوسهم الا لما هم مثلهم راقين لكن المشكلة ان هناك خيط رفيع يُفرق بين الراقين و المثاليين "الأنا" و ممكن ان يتذبب الشخص بين الرقّي و ان تأبى تفسه مخالطة الذباب من الناس و بين المثاليين الذين لا يروّن أحدآ و…


The above quote belongs to the proclaimed 10th century Arabic classical poet “Al Mutanabbi“ who still remains the greatest poet ever lived. I recalled this verse while I was doing/receiving information through the act of reading an article about Stoicism and Seneca. At that time, a thought stroke me, which was that most of what philosophy aims for is to live a good life; i.e being happy and of-course virtuous.

In line with that, I thought that the happiest people on earth must be adherent followers of one or more of the various philosophical schools and/or are themselves philosophers; which…

Memento Mori

Prokopton based in Riyadh, Saudi Arabia.

Get the Medium app

A button that says 'Download on the App Store', and if clicked it will lead you to the iOS App store
A button that says 'Get it on, Google Play', and if clicked it will lead you to the Google Play store